البحرين ليست الكويت

gcc

 

manshet

توقفت بإمعان عند ما صرحت به احدى السياسيات البحرينيات بأنها "تحلم" بدستور كويتي في البحرين، وعندما تفكرت في اساسيات اي دستور، ففقد وجدته لا ينفك عن الارتباط بالرصيد التاريخي والنسيج الاجتماعي للبلد الذي تطبقه، وان كان "التجنيس العشوائي" قد يغير في ملامح النسيج الاجتماعي البحريني والموجه ضد فئة معينة تقود المظاهرات اليوم، الا ان الرصيد التاريخي البحريني كذلك لا يمكن تغييره.

البحرين كانت مطمعاً صريحا لإيران كما صرح الشاه رضا بهلوي في اكثر من موقف، حيث قايضه المستعمر البريطاني بجزر طنب الكبرى الصغرى وابوموسى مقابل عروبية البحرين واستقلالها. ان ميزان القوى في المنطقة اليوم يفرض ان يتحذر النظام الحاكم في البحرين من تجدد هذه المطامع، لذلك فتوقف دستور البحرين عام 1975 ذو "الحيوية" الديمقراطية الكويتية، كان لاعتبارات النسيج الاجتماعي والتخوف من سيطرة فئة معينة على التشريع كونها تشكل "عدديا" الأغلبية في البحرين.

ان فقدان الثقة بين النظام والقوى السياسية اليوم لهو مؤشر على عدم استيعاب النظام "دستورياً" لمطالب الشعب، على النظام اليوم في البحرين ان يرفع مصطلح "عنف" من قاموسه بتاتاً، وان يستمع الى كل مواطن بحريني لديه مطالب، وعلى النظام كذلك أن يؤمن بالديمقراطية التي تكفل حق الاغلبية قبل الاقلية، دون المساس بدور الأسرة الحاكمة التي لا تدخل ضمن النسيج الاجتماعي الذي يبنى عليه اي دستور خليجي فحسب، بل هي كيان أصيل في الرصيد التاريخي في تأسيس الدولة، ولن يستقر دستور وفق "كيميا" المجتمعات الخليجية، دون اعتبار للأسر الحاكمة فيه.

استحقاقات المعارضة

ان على المعارضة ان ترد التحية، وان تمتثل الى استحقاقين رئيسين لتثبت نيتها في الاصلاح ولتؤكد أهدافها الوطنية والوحدوية:

أولا: قبول الحوار: فلا اصلاح بدون حوار وقبول الطرف الآخر، والخروج بنتيجة مقنعة لهذا الجهد الذي بذل لخدمة الشعب جميعا، لا فئة دون اخرى.

ثانيا: اثبات استقلاليتها عن الدعم والتوجيه الإيراني: وان تعلن ذلك للملأ قولا وفعلا بمقاطعة التدخل الايراني والقنوات والتصريحات وان تقف صفاً واحدا مع القيادة ضد اي هجوم خارجي على البحرين، وعدم الانجرار وراء العاطفة الدينية المسيسة.

على البحرينيين اليوم ان يتوافقوا الى دستور "بحريني" فريد من نوعه وهذا هو الحل، فالديمقراطية الكويتية او حتى الامريكية لن تتحمل نسيج اجتماعي خليجي خليط من فئات واعراق متنوعه، في ظل نفوذ قوى اقليمية طائفية تجد البحرين جزءا منها، وتسعى للتأثير على مقدرات وثروات البلد، بل والعبور بتصدير الفكر الطائفي لدول اخرى.

6 تعليقات

  1. مواطن

    هذه العبارة الاكثر من رائعة هي سوريا ليس مصر والكويت ليس البحرين طيبا لماذا لايتم القول كلنا
    نحن العرب مثل العراق اليوم والبنان عبر تاريخ هذا البلد /البنان/

    اخي الكريم كفى تعليق الاخطاء على الغير لقد اصبح هذا الاسلوب من اساطير الاؤلين يجب الاعتراف بوجود ازمة حريات في الوطن العربي حتى يساهم الجميع في ايجاد حل لها
    البداية من الخليج العربي اي حراك شعبي من اجل التغير والاصلاح الشباب في بيت الحكم يذكر ايران هذه الدولة التي تجعل العم سام يدخل من كل الابواب في الخليج في بلاد الشلام من افعال الكيان الصهيوني في المغرب العربي استمعار جديد كفى
    حديث بامر العامل الخارجي وهذا هروب الى الامام وتصدير الازمة الى الخارج كانت البداية في البحرين من اجل مطاليب النظام هناك اخذ باب التصعيد /افلاس/ جعل الجيش السعودي سكينت ذيح في البحرين اين ايران في الوضع الكويت الاخ الكبير كل مره يضع نفس رئيس مجلس الوزراء ونفس المشكلة مع النواب ويعاد الامر نفسه حتى ان الشعب الكويتي اصبح عنده استقالة الحكومة امر عادي جدا كون الشعب يعرف سلفا من الرئيس هنا هل يكن ان يقدم لي احد ابعاد الوجود الامريكي في منطقة الخليج العربي وهل امريكا اليوم هي روما في السابق مسؤوليتها حماية العربان في الخليج وماذا يسمى الوجودج الامريكي في الخليج العربي
    اخي الكريم يبدو العامل المذهبي زابواق الاعلام الرسمي العربي جعل الشعوب العربية تعزف على نفس الوتر عجبي

  2. مواطن

    شيئ رائع نحن الشباب العربي فعلا نحن شباب ابداعي خلاق بكل شيئ مشغوليننحن واصحاب المقام
    الرفيع بايران والايات هناك الثورة /ايران/التي اكل عليها زمان وشرب على مستوى المواطن الايراني العادي ونحن الشباب في غفلة عن الحاصل في فلسطين وتدمير القدس وحصار غزة هنا
    اين كان التفكير بالمد الايراني عندما كا الشاه البائد وكيل الحصري في المنطقة عن العم سام طبعا لااحد يذكر هذا الامر في الخليج العربي كون التاريخ الامريكي موجود وليس تاريخ كما هو حاصل
    اخي الكريم السياسية لااب لها وليس لها دين وان كون وجود يكون من اجل تسهيل الامر ومن عجائب الزمان ان الشباب في الخليج مشغولين بايران عند يذكر امر فلسطين يصبح الجميع في غفلة

  3. أوافق الرأي أخي
    مشكور على طرحك للموضوع

  4. حقيقى المدونه متميزه جدا جدا وموضوعاتها مهمه للغايه
    لكم منى كل تقدير واحترام
    مشكوووووووووووووووووووووور

  5. عاشت الايااااااااادي

أضف مشاركة